الفريق الشقيق يصل إلى عمان اليوم

الفريق الشقيق يصل إلى عمان اليوم "النشامى" يواصل تحضيراته لمواجهة اللبناني وديا الثلاثاء

عمان – يخضع المنتخب الوطني لكرة القدم إلى حصة تدريبية مساء اليوم "الأحد" بقيادة المدير الفني عبدالله أبو زمع استعدادا لخوض المباراة الودية التي تجمعه مع المنتخب اللبناني الشقيق عند الساعة السادسة من مساء يوم "الثلاثاء" المقبل على ستاد عمان الدولي، والتي تأتي ضمن برنامج الإعداد الخاص بمشاركته في التصفيات الآسيوية التي تبدأ خلال شهر آذار (مارس) المقبل، والمؤهلة الى النهائيات التي تحتضنها الإمارات في العام 2019.

وكان المنتخب الوطني الذي تعادل في وقت سابق مع نظيره اللبناني وديا 1-1، قد وصل إلى عمان أمس قادما من العاصمة الأوزبكية طشقند التي شهدت اللقاء الودي مع المنتخب الأوزبكي، والذي خرج فائزا بهدف وحيد، وفي هذه المباراة قدم المنتخب الوطني عرضا جيدا هو الأفضل في لقاءاته الودية التي خاضها طيلة التجمعات السابقة، وكان بامكانه الخروج بنتيجة افضل لو أحسن اللاعبون استثمار جزء من الفرص التي اتيحت لهم على مدار شوطي المباراة.

وفي تصريحات اطلقها عقب المباراة، قال المدير الفني أبو زمع أن المنتخب الوطني ظهر بصورة افضل وسيطر على اغلب اجزاء المباراة بيد أن معيار الجاهزية كان الفارق في تجيير الأفضلية للمنتخب الأوزبكي، مشيرا الى انه ورغم الخسارة والتي ما أزال أجدها مرفوضة ومزعجة حالي حال كافة المتابعين والجماهير، إلا أن التحسن في الأداء كان حاضرا مقارنة بما ظهر عليه المنتخب في المباراة السابقة أمام العراق، كما أن الانسجام بدا أفضل بين اللاعبين الذين خاضوا للآن مباراتين فقط سوية، وواثق ان النسق العام سيرتقي في المباراة الودية القادمة مع لبنان.
وينتظر أن يركز ابو زمع على ذات التشكيلة التي بدأ بها المباراة الماضية، مع دفع عدد من اللاعبين البدلاء لإشراكهم خلال المباراة، خصوصا في الجانب الهجومي، الذي بات مشكلة يحاول المدرب الخلاص منها.

 

المنتخب اللبناني يصل اليوم
ينتظر أن تصل اليوم "الأحد" بعثة المنتخب اللبناني الشقيق، وحسب الترتيبات التي اجريت مع اتحاد الكرة، فان الفريق الشقيق سيخضع في الفترة المسائية الى تدريب، فيما سيكون يوم غد "الاثنين" التدريب الرئيسي للفريق على ستاد عمان الدولي.
وكان المنتخب اللبناني قد تعادل مع المنتخب الفلسطيني بهدف لكل منهما، في المباراة الودية التي جرت يوم الخميس الماضي على ملعب كميل شمعون في العاصمة بيروت.
وقال مدرب المنتخب اللبناني المونتينغري ميودراغ رادولوفيتش في تصريحات صحفية، أن المباراة الودية مع المنتخب الأردني ستكون الأخيرة أمام تجربة اللاعبين، حيث سيتم اختيار 30 لاعبا، سيخوضون التصفيات الآسيوية، مع بقاء الباب مفتوحا أمام كل لاعب يثبت كفاءته قبل موعد التصفيات.
واختار المدرب ميودراغ تشكيلة الفريق التي ستحضر الى الأردن وخوض المباراة مع المنتخب الوطني والتي ضمت كلا من اللاعبين مهدي خليل، أحمد تكتوك، حسن بيطار، محمد زين طحان، أحمد جلول، عمر الكردي، حسن عواضة، حسن المحمد، نصار نصار، معتزبالله الجنيدي، أنس ابو صالح، ربيع عطايا، هيثم فاعور، نور منصور، محمد حيدر، غازي حنيني، محمود كجك، أدمون شحادة، علي حمام، عدنان حيدر، باسل جرادي، هلال الحلوة، حسن معتوق وجاد نور الدين.