نصائح لتفادي الإحساس بالحموضة

نصائح لتفادي الإحساس بالحموضة

تعتبر الحموضة واحدة من المشكلات التي يعاني منها الملايين من الناس في شتى أنحاء العالم، الفقراء والأغنياء، وهي تحدث في أي وقت ومن دون مقدمات. وعلى الرغم من أن الحموضة ليست مرضاً، كأي مرض له تداعيات خطيرة، إلا أنه مزعج وينغص على الإنسان يومه. إليكم هذه النصائح لعلاج الإحساس بالحموضة:

تجنب الأطعمة، التي تسبب حرقة المعدة.

وهي الأطعمة التي يمكن تلخيصها في الآتي:

• القهوة والمشروبات الكحولية والصودا وغيرها من المشروبات الغازية أو التي تحتوي على الكافيين.

• الموالح كالليمون الأخضر والأناناس.

• الشوكولاتة والمخبوزات عالية الدهون مثل الكعك والمعجنات.

• الأطعمة المكررة والخل والأطعمة المقلية والمواد الزيتية والحارة مثل المخللات.

• خضروات السلطة النيئة مثل البصل والطماطم والجريب فروت والفجل والملفوف والفلفل.
• تناول من 8 إلى 10 أكواب مياه يومياً. لأن تناول مياه الشرب يتيح راحة فورية لأعراض ريح البطن وانتفاخ المعدة والحموضة.

• تناول الحليب أو منتجات الألبان، لأنها مفيدة في التخفيف من أعراض الحموضة.

• القرنفل يساعد أيضاً على التخفيف من أعراض الحمولة.

• كوب من الآيس كريم بطعم الفانيليا وكوب من الحليب البارد يساعدا أيضاً على التخفيف من حدة حرقة المعدة والحموضة في غضون دقائق.

• اللوز يعد كذلك مصدراً جيداً للتخفيف من أعراض حرقة المعدة والحموضة. وينصح هنا بتناول عدد قليل من حبات اللوز حين يبدأ الإنسان في الشعور بأعراض حرقة المعدة.

• الإبقاء على الرأس مرتفعة بإستخدام وسادة على شكل وتد. كما يحول النوم على الجانب الأيسر من دون حدوث حمض الجزر أثناء الليل.