الملك للأمير رعد: كنتم نعم العم والأخ والنصير للحسين

الملك للأمير رعد: كنتم نعم العم والأخ والنصير للحسين

وجه جلالة الملك عبدالله الثاني رسالة إلى سمو الأمير رعد بن زيد، فيما يلي نصها: بسم الله الرحمن الرحيم صاحب السمو الملكي الأمير رعد بن زيد المعظم، حفظه الله، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أبعث لسموكم بتحية ملؤها التقدير والمحبة، والعرفان الدائم لمواقفكم وجهدكم المتواصل، على امتداد فترة عطائكم في منصب كبير الأمناء.

 

فعلى امتداد أربعين عاما، أديتم رسالتكم وما زلتم تقومون بواجبكم تجاه العرش الهاشمي والوطن الأبي بكل نبل وتفان وإخلاص، وجسدتم مثالا في العطاء والمثابرة والتفاني بالعمل، والحرص على صالح العرش والإخلاص لمصلحة المُلْك، لما فيه الخير للأردن وشعبه الأصيل.

 

وكنتم نعم العم والأخ والنصير، والناصح الأمين لجلالة المغفور له والدنا الحسين بن طلال طيب الله ثراه، من قبل، وواصلتم مسيرة العطاء والإنجاز معنا من بعد.

 

وبالرغم من مغادرتكم موقع كبير الأمناء، إلا أنكم باقون لدينا في موقع الثقة والمعرفة والخبرة، ومواصلة العطاء، كلما استجد داعٍ وأينما استلزمت الظروف.

 

واليوم إذ تمضون في مسيرة عطائكم للأسرة والعرش والوطن، فإننا ندعو لكم بالتوفيق ودوام الصحة والعافية، سائلين الله أن يحفظكم ويرعاكم ويسدد على طريق الخير خطاكم، وأن يديمكم سندا وعونا.

 

والله ولي التوفيق، أخوكم عبدالله الثاني ابن الحسين عمان في 13 ربيع الثاني 1438 هجرية الموافق 12 كانون الثاني 2017 ميلادية".